بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» الشيخ سيدى احمد بن حمة رحمه الله
السبت يناير 25 2014, 21:41 من طرف البشير الزيتوني

» مناهل الاحسان
الأربعاء يناير 28 2009, 15:01 من طرف dahaboubaker

» التصوف خلال الحملات الصليبية
السبت يناير 24 2009, 23:13 من طرف كيدارالطاهر

» محاضرة بعنوان التصوف لسيدى احميدة التغزوتى
الثلاثاء يناير 20 2009, 21:49 من طرف كيدارالطاهر

» أعظم قصيدة في مدح الرسول
الأربعاء يناير 14 2009, 15:01 من طرف دحه بوبكر

» خليفة القطب المكتوم الامام التماسينى رضى الله عنهم
الجمعة يناير 09 2009, 14:26 من طرف المدير

» خليفة القطب المكتوم الامام التماسينى رضى الله عنهم
الجمعة يناير 09 2009, 14:24 من طرف المدير

» صورة الشيخ إبراهيم إنياس
الجمعة يناير 09 2009, 13:59 من طرف المدير

» صورة سيدنا أحمد بن محمد الحافظ المصري التجاني رضي الله عنهما
الجمعة يناير 09 2009, 13:57 من طرف المدير

مرحبا بزوارنا الكرام.الا بذكر الله تطمئن القلوب
احداث منتدى مجاني
ديسمبر 2017
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
    123
45678910
11121314151617
18192021222324
25262728293031

اليومية اليومية

مرحبا بزوارنا الكرام.الا بذكر الله تطمئن القلوب
احداث منتدى مجاني

من شروط الطريقة التجانية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

من شروط الطريقة التجانية

مُساهمة  المدير في الأربعاء يناير 07 2009, 19:36

شروط الطريقة التجانية






1- ا لمحافظه على الأمور الشرعية فيقوم بما فرض الله عليه وينتهي عما حرم الله ظاهراً وباطناً وقد قال سيدنا القطب الكامل الشيخ أحمد التجاني رضي الله عنه لأصحابه ((إذا سمعتم عني شيئاً فزنوه بميزان الشرع فإن وافق فاعملوا به وإن خالف فاتركوه )) أهـ.




2- الإنفراد بهذه الطريقة طول الحياة لأن من أنقطع لشئ أحسنه .




3- ومن لوازم الانفراد بالطريقة ومشربها أن يكتفي بزيارة من أذن له شيخة في زيارته من الأولياء الأحياء وقد حبب رضي الله عنه زيارة أصحاب سيدنا النبي صلى الله عليه وسلم وزيارة أصحاب الشيخ التجاني رضي الله عنه مع احترام جميع أولياء الله رضي الله عنهم ومحبتهم والاعتقاد أن الله عز وجل يكرمهم أحياء وفي عالم البرزخ ومثل هذا الاكتفاء في الزيارة كرجل أبوه غني وعمه غني فاكتفى في مطالبه كلها أن يطلبها بواسطة أبيه مع احترامه لعمه ومحبته له أما العوام من البشر فيزورهم ما شاء الله.




4- دوام محبة أولياء الله قاطبة وعـدم بغض أحد منهم أو سبه خصوصاً الشيخ التجاني رضي الله عنه وأرضاه .




5- الأعتقاد والسلامة من الأنتقاد على أحد من أولياء الله وخصوصاً الشيخ التجاني رضي الله عنه وأرضاه .




6- عدم الأمن من مكر الله عز وجل فيدوم خوفه من الله فإنه لا يعلم الحالة التي يختم له بها ومن الأمن من مكر الله أي من عقابه أن يلقي بنفسه في المعصية أتكالاً على نسبة أو نسب أو عفو الله أوشفاعه فإن ذلك غير مضمون له الا من رحمه الله.




7- مجانبة المنتقدين على أهل الله قاطبة خاصة المنتقدين والعياذ بالله على سيدنا ونبراس أرواحنا شيخنا أبي العباس أحمد التجاني رضي الله عنه وأرضاه .




8- احترام كل من كان منتسباً إلى الشيخ رضي الله عنه خصوصاً أهل الخصوصية من ظهرت عليهم مزايا الصالحين.




9- عدم المقاطعة بينه وبين الخلق خصوصا إخوانة في الطريق .






10- عدم التصدر لإعطاء الورد من غير إذن صحيح بالإعطاء .






11- الاجتماع للوظيفة والهيلله .






12-أن لاتقرأجوهرالكمال إلا على شروطها وهي المكان الطاهر الذي يتسع ستة



أشخاص والطهارة المائية فأن كان متيمماً أو مستجمراً فيقرأ عوضا عشرين



من صلاة الفاتح أوحتى لو لم تتوفر شروط الطهارة في المكان أو الثوب .



13- مداومة الورد بلا انقطاع إلى الممات لأنه مندوب نذر فصار فرضا ولأن الوفاء بالنذر واجب في الشرع قال الله تعالى(( يوفون بالنذر ويخافون يوما كان شره مستطيراً)) .




14 - عدم التهاون بالأوراد وتأخيرها عن وقتها الاختياري من غير عذر ووقت ورد الصباح من بعد صلاة الصبح إلى قبيل صلاة الظهر ولأصحاب الأعذار على غروب الشمس ويكون بعد ذلك قضاء ولابد من قضائه لأنه أصبح واجباً. [right]




بالنذر وورد المساء وقته من بعد صلاة العصر على وقت العشاء ولأصحاب الأعذار إلى الفجر وبعد الفجر يكون قضاء ولابد من قضائة


أما الوظيفة واجبه في كل يوم وليله مره أما في الصباح اوالمساء فإن ذكرها في الوقتين فهو أحسن واليوم كله لها وقت.


وذكر الجمعه ساعة متصلة بالغروب أو يلتزم عدداً من ألف إلى ألف وستمائة لا أقل من ألف ولابد من اتصال الذكر بالغروب سواء كان ذكر بعدد أوبغير عدد ليكون أول الأسبوع ذاكراً وأخر الأسبوع ذاكراً وعسى أن يغفر الله له بين الحسنيين فإن كان له عذر يمنعه من اتصال الذكر بالغروب قرأ ألفاً من بعد صلاة العصر من الكلمة ألمشرفه(( لا إله إلا الله )) ومضى لشغله.


وجميع الأوراد اللازمة يجب قضاؤها إلا ذكر الجمعة فمن فاته فقد فاته خير كثير فيعد ذلك إهمال وعليه وزر الإهمال وعاقبة ذلك وخيمة ولابد من تصحيح الكلمة ألمشرفه وعدم اللحن والمد بين اللام والهاء في الأسم الشريف (( الله ))






15- صحة إذن الملقن يشترط فيه أن يكون ماذوناً بإذن صحيح متصل بالشيخ التجاني رضي الله عنه وأرضاه وأن يكون كل فرد من السلسلة متمسكا بشروط الطريقه التجانيه كما اشترطها الشيخ التجاني رضي الله عنه وأرضاه فمن يجمعها مع طريقه أخرى فأذنه في الطريق غير صحيح لأن سيدنا القطب الكامل الشيخ التجاني رضي الله عنه وأرضاه اشترط الإنفراد بالطريقة ورفع الأذن عمن يخالف هذا الشرط وكذلك من يخل بأي شرط من الشروط ومن يجمعها مع طريقه أخرى يعتبر محباً كسائر المحبين وليس له أذن كما أشترطه سيدنا الشيخ رضي الله عنه وأرضاه.






16- الصحة في التلقين وهو أن تتلى الشروط على راغب الدخول في طريق السعادة الأبدية الطريق التجاني ويفهما ويقبلها ثم يؤذن له على مقتضاها.





.
أركان الطريقة التجانية



إن الطريقة التجانية هي طريقة العلماء. فهي طريقة علم وعمل ومعرفة وإخلاص، وأهلها هم من أجلة العلماء.


تقوم الطريقة التجانية على ثلاثة أركان, وهى:


  • الاستغفار


· الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم


  • الهيللة (لا إله إلا الله)


والأذكار اللازمة في هذه الطريقة الجليلة هي: وردى الصباح والمساء، والوظيفة، وذكر الجمعة. وكلها تقوم على كل أو بعض هذه الأركان الثلاثة.


وهذه الأذكار اللازمة هي أس الطريقة وأساسها، وليس وراءها ذكر لازم. ومدار الطريقة هى في المداومة علي أذكارها اللازمة بشروطها وآدابها. ومن آكد هذه الشروط وأعظمها المحافظة على الصلوات الخمس في أوقاتها, بإتمام أركانها وأدائها على حدودها المحدودة لها شرعا, في جماعة غير مبتدعة، وامتثال الأوامر واجتناب النواهي, بقدر الوسع والإمكان. كل ذلك مع بذل الجهد فى إخلاص النية، وتطهير الطوية، والصدق فى معاملة الحق والخلق، والتخلى عن كل مذموم والتحلى بكل محمود، وعدم الأمن من مكر الله.


والطريقة التجانية هى أسهل الطرق على الأطلاق. وهى طريقة شكر, جارية على طريقة السلف الصالح من الصدر الأول القائمة على الشكر والفرح بالمنعم سبحانه وتعالى وعلى الرياضة القلبية. فطريقة الشكر التى كان عليها قلوب الأصفياء من الصحابة وغيرهم هى عبادة الله تعالى على إخلاص العبودية والبراءة من جميع الحظوظ، مع الأعتراف بالعجز والتقصير فى توفية الربوبية حقها وسكون ذلك فى القلب على الدوام.


فسير طريقة الشكر هو سير القلوب، بالنظر فى أحوال القلب وما يصلحه وما يفسده، على سنن الأعتدال والتقيد بالشريعة المطهرة والسنة الشريفة وآدابها، دون إفراط ولا تفريط.


روى البخارى عن عطاء عن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إن الله قال من عادى لي وليا فقد آذنته بالحرب وما تقرب إلي عبدي بشيء أحب إلي مما افترضت عليه وما يزال عبدي يتقرب إلي بالنوافل حتى أحبه فإذا أحببته كنت سمعه الذي يسمع به وبصره الذي يبصر به ويده التي يبطش بها ورجله التي يمشي بها وإن سألني لأعطينه ولئن استعاذني لأعيذنه وما ترددت عن شيء أنا فاعله ترددي عن نفس المؤمن يكره الموت وأنا أكره مساءته"







فضائل أركانها الثلاثة:



الاستغفار


قال الله تعالى "والذين إذا فعلوا فاحشة أو ظلموا أنفسهم ذكروا الله فاستغفروا لذنوبهم ومن يغفر الذنوب إلا الله ولم يصروا على ما فعلوا وهم يعلمون" آية 135 آل عمران. عن أسماء بن الحكم الفزاري قال سمعت عليا يقول إني كنت رجلا إذا سمعت من رسول الله صلى الله عليه وسلم حديثا نفعني الله منه بما شاء أن ينفعني به وإذا حدثني رجل من أصحابه استحلفته فإذا حلف لي صدقته وإنه حدثني أبو بكر وصدق أبو بكر قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: "ما من رجل يذنب ذنبا ثم يقوم فيتطهر ثم يصلي ثم يستغفر الله إلا غفر الله له ثم قرأ هذه الآية (والذين إذا فعلوا فاحشة أو ظلموا أنفسهم ذكروا الله فاستغفروا لذنوبهم ومن يغفر الذنوب إلا الله ولم يصروا على ما فعلوا وهم يعلمون). أخرجه أحمد والأربعة وصححه ابن حبان.


ألصلاة على النبى صلى الله عليه وسلم


قال الله تعالى في كتابه العزيز "إن الله وملائكته يصلون على النبي يا أيها الذين آمنوا صلوا عليه وسلموا تسليما" آية 56 الأحزاب. وعن أبى طلحة الأنصاري رضي الله عنه قال: أصبح رسول الله صلى الله عليه وسلم يوما طيب النفس، يرى في وجهه البشر، قالوا يا رسول الله أصبحت اليوم طيب النفس يرى في وجهك البشر قال أجل أتاني آت من ربى عز وجل فقال: من صلى عليك من أمتك صلاة كتب الله له بها عشر حسنات ومحا عنه عشر سيئات ورفع له عشر درجات ورد عليه مثلها" رواه أحمد في مسنده والترمذي. والملك هو جبريل كما في رواية النسائي واالطبرانى.


الهيللة (لا إله إلا الله)


شهد الله أنه لا اله إلا هو والملائكة وأولو العلم قائما بالقسط لا اله إلا هو العزيز الحكيم. عن أبى هريرة رضي الله عنه قال "قلت يا رسول الله من أسعد الناس بشفاعتك يوم القيامة؟ قال رسول الله: "لقد ظننت يا أبا هريرة أن لا يسألني عن هذا الحديث أحد أول منك لما رأيت من حرصك على الحديث، أسعد الناس بشفاعتي يوم القيامة من قال: لا اله إلا الله خالصا من قلبه أو نفسه" رواه البخاري
avatar
المدير
Admin

المساهمات : 155
تاريخ التسجيل : 02/01/2009
العمر : 58
الموقع : elhilala errabhia.@hotmail.com

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://manahil-elihsane.ahlamontada.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى